لماذا يجب عليك زيارة معرض الجلود في مصر؟

تشكل منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا منطقة نمو بالغة الأهمية بالنسبة للاقتصاد العالمي، ومنها الصناعات الجلدية، وتعد القاهرة بؤرة تلك الصناعة. سيزود إفتتاح معرض الجلود الأفريقي الدولي  الصناعة بمصدر واحد عبر سلسلة توريد الجلود من الجلود الخام والجلود الصناعية إلى الجلود الجاهزة والمواد الكيميائية والصبغات وآلات الدباغة والمكونات وخدمات الدعم.

إن مصر هي المركز الصناعي الرئيسي في منطقة الشرق الأوسط. إن موقعها الجغرافي بين أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، وكذلك البنية التحتية المتقدمة للنقل يجعل منها موقع استراتيجي لأي فعالية دولية في المنطقة. ويتوقع بنك ستاندرد تشارترد أن تصبح مصر الدولة صاحبة سابع أكبر اقتصاد عالمي بحلول عام 2030، كما أن صناعة الجلود في مصر تطابق وتيرة هذا التطور الصناعي. ومن المقرر أن تصبح مدينة الروبيكي لصناعة الجلود التجمع الرائد في هذا القطاع في المنطقة.

نمو صناعة الجلود

تبرز إفريقيا سريعًا كواحدة من أكثر الأسواق الواعدة كمصدر للجلود الشبه جاهزة والجلود الخام لصناعة الجلود عالميًا. كما يصنف تصدير الجلود كسلعة مهمة في العديد من الدول الإفريقية.

كما سينظم المعرض الإفريقي الأول لصناعة الجلود حلقات دراسية ومؤتمرات بشأن مواضيع الساعة التي تهم الصناعة العالمية لتزويد المشتركين بالمعلومات التقنية والصناعية والتعليمية التي قد تكون مفيدة عند اتخاذ القرارات التجارية.